الأربعاء، 13 يونيو، 2012

اعطنى حريتى اطلق يديا !!!

أأنا حره حقا ؟ سؤال يدق فى رأسى كلما تذكرت انى امرأه ؛ اعيش فى مجتمع ذكورى متناقض يهدر كرامه المرأه ويضعها فى منزله دونيه كمصدر للمتعه وفقط .

عرفنا فى الشعر العربى القديم الغزل الصريح والآن تحول الغزل الى تحرش جنسى فى كل مكان فى المواصلات العامه والاسواق والمدارس وحتى فى المنازل من الاقارب والمحارم وهوالاخطر على الاطلاق لان الإيذاء النفسى الذى يحدث من احد المحارم يفوق بكثير مايحدث من الغرباء حيث يأتى ممن يتوقع منه الرعايه والحمايه .

التحرش الجنسي او sexual harassment يحدث فى صوره تحرش لفظى يميل للفجاجه والصراحه الوقحه الجارحه والتى تعبر عن المراوده والاغواءو طمع المتحرش فى جسد الضحيه ؛ وقد يصل الى تحرش جسدى يبدأ بنظره متفحصه لاجزاءالجسد او ايماءه فاضحه جارحه و حتى اللمس والاحتكاك لدينا مجتمع قائم بذاته يسمى العشوائيات حيث ينتشر الفقر والقهر والحرمان والحقد الطبقى والانحدار البيئى والاخلاقى ... ولذلك فهى تعتبر بيئه مثاليه لتصدير الامراض والتشوهات لكافه قطاعات المجتمع والكارثه المتمثله فى الخطاب الدينى المتشدد والذى تصدره لنا القنوات الدينيه ليل نهار حيث يصور المرأه على انها عوره وجسد مدنس مسكون بالاغراءوجندى من جنود ابليس ويجب اخفاءه درءا للفتنه . اما السينما فهى تعرض جسد المرأه العاري المثير كسلعه اساسيه تبعث برساله مفادها ان المرأه جسد جميل ملئ بالاغراء ونداء المتعه و معظم الافلام الآن قائمه على مشاهد ضرب المؤخرات استجلابا للضحك . والنتيجه ان المرأه اصبحت جسد مرغوب وفى نفس الوقت يحتقرونها ؛ فهى ليست كيانا انسانيا جديرا بالحب والاحترام والموده والرعايه وانما كائن شيطانى فنجد المتحرش يحمل فى داخله كلا من الرغبه الفطريه الطبيعيه لدى الذكور والعدوان تجاهها يريد ان يستمتع بجسدها دون اى اعتبار لها كإنسانه محترمه فيخطف منها مايريد ويلوذ بالفرار . وغالبا نجد المخدرات حاضره فى المشهد بقوه لانها تساعد المتحرش على ان يتصرف بأريحيه وغيبوبه للضمير. و قد بدأ النظام السابق الاستعانه بالبلطجيه فى قمع الاحتجاجات والتظاهرات لقمع المرأه اكثر ومنعها من المشاركه؛ فنجد حادثه التحرش الشهيره على سلم نقابه الصحفيين كانت البدايه ثم توالت الحوادث حتى وصلت الى المسيره التى نظمها نشطاء ضد التحرش ..... فهو هنا تحرش سياسي منظم معتمدين على سذاجه ونطاعه المجتمع الذى دائما وابدا يلوم الضحيه (وهـــــى ايـــــــه اللـــــــى وداهـــــا هنـــــــاك ) وهى ايه اللى ملبسها كده ؟؟ فى حين ان المتحرش لا يفرق بين المحجبه والسافره !!!!!!!!!! ومعتمدين ايضا على ثقافه عيب انك تحكى تجربتك مع التحرش والناس هاتقول علينا ايــــــه ؟؟؟؟ وحين جاء البرلمان المنتخب تفائلنا خيرا بأنهم سيشرعون قوانين تنصف المرأه وتحميها وترد لها كرامتها فإذا بهم يناقشون الغاء تدريس اللغه الانجليزيه فى المدارس و زواج القاصرات والختان بل ومضاجعه المتوفاه ايضا وتطل علينا النائبه المحترمه لتقول على المرأه ان تلزم بيتها ؟؟؟ طب وانتى ايه اللى نزلك من بيتكوا ياست ؟؟؟ هل اصبح الوضع الان سيئا لهذه الدرجه هل فرض على كأنثى ان احمل فى حقيبتى دائما سيلف ديفينس للرد على من تسول له نفسه الاقتراب ؟؟؟؟؟؟؟ هل اصبح على التزام البيت وعدم النزول الى الشوارع نهائيا ؟؟؟ اذا انا لست حره ولا اى امرأه فى هذا المجتمع تتمتع بالحريه حقا .... تبا لكم حين تسلبوننا حقوقنا التى وهبنا الله اياها فى جميع الاديان السماويه ........

السبت، 25 فبراير، 2012

احنا شعب عاتشفى !!!

الدنيا برد والشمس غايبه واليوم شكله كئيب ؛ حدثت نفسى وانا مازلت فى فراشى لم اغادره بعد فقد كنت اشعر بالكسل ولا اريد ان اترك الفراش الدافئ ؛ نظرت فى ساعه الحائط وجدتها مازالت التاسعه ياله من يوم طويل نهضت بصعوبه لاعداد القهوة الى ان تأتى ام يس الاربعينيه المتحذلقه والتى تساعدنى فى اعمال المنزل تأخرت اليوم مع انها تأتى فى التاسعه تماما ؛ اعددت قهوتى والقيت نظره سريعه على عناوين الصحف وجلست اتابع الاخبار على قناه الجزيره الى ان جائت معذبتى (ام يس) وكان معها يس او ديك البرابر كما تسميه فهو ولد وحيد بعد اربعه بنات ؛ اليوم السبت اجازته واحيانا ياتى معها قائلا انه جاء ليساعدها لكنه يأتى ليلعب مع اولادى
الحقيقه اننى احبه لانه مؤدب ولطيف ولا يثير المشاكل ؛ وتتمنى هى ان تراه ظابط شرطه والدبابير منوره على كتفه ؛ حتى بعد الثوره وانكسار الداخليه وكل مايحدث .. لم تغير رايها فهى ترى ان الثوار ماهم الا شويه عيال صيع لم يجدوا من يربيهم وان الشرطه بريئه تماما لانه كان ولابد ان يدافع الساده الضباط عن الاقسام وان بتوع محمد محمود قابضين فلوس طبعا عشان يولعوا فى الوزاره ثم ايه اللى وداهم هناك ويستاهلوا !!!!
هذا رأيها بالرغم من محاولاتى المستميته لاقناعها بوجهه نظرى التى تختلف مع قناعتها المستمده من الضاكتور عكاشه كما تسميه...
تركتها تمارس عملها وانشغلت بالاخبار وبعد قليل وجدت ابنى ياتى الى مهرولا ماما ... ماما يس بيقول انه كان مع امه امبارح فى العباسيه !!!
سالتها: انتى رحت العباسيه فعلا يا وليه ؟؟؟؟؟
ردت : ايوه امال ايه عشان نساند الجيش .. وسكتت برهه ثم استطردت احنا عاوزين الجيش يامدام عاوزينه يقعد يحمينا لكن انتوا ...اعوذ بالله ... عاوزين توقعوا الجيش وتخربوا البلد ولما نمشى الجيش مين اللى يمسك البلد يعنى ؟؟؟؟
حاولت اقنعها ان ده مش مظبوط وان الخلاف مع المجلس العسكرى فى طريقه ادارتهم السياسيه للبلاد وده حقنا

قالت : طب واللى عملتوه فى الريس مش حرام عليكوا ؟؟؟ هو ابن كلب وحرامى اه لكن مايصحش الدول التانيه بيقولوا علينا خونه وبنمرمط الروياسا (جمع رئيس ) ؛ واحد سميناه؛ وواحد ضربناه بالنار ؛ وواحد ادينا مرمطناه فى المحاكم وعاوزين كمان نوديه اللومان مع الحراميه وقتالين القتلا (امال هو ايه ؟ )
قلت : ماهو حرامى وقتال قتلا فعلا
قالت : بس ده رمز .. تاريخ.. رئيس مصر مايتبهدلش ؛ حاولت افهمها ان اللى بتقوله خطأ كبير لكن لاحياه لمن تنادى فهى مقتنعه تماما بافكارها التى كونتها من عكاشه واشباهه .
ادركت الان فقط لماذا يستميت المجلس العسكرى فى احكام قبضته على الاعلام .... من اجل ام يس وامثالها من المواطنين البسطاء والذين هم ضحايا مبارك بالاساس .
لارغبه لدى فى الجدل اليوم تركتها تنهى عملها وعندما انتهت واستعدت للمغادره اعطيتها المبلغ المعتاد ولكنها طلبت زياده..
سالتها : ليه ياام يس زودتى الفيزيته ولا ايه ؟؟؟ قالت : لا بس اصلي عاوزة اتبرع للشيخ حسان ماهو بيلم فلوس للجيش عشان المعونه هتتقطع ومش امريكا اللى هاتصرف علينا احنا مش عاوزين من وشهم حاجه ولا ايه يامدام ؟؟؟؟
قلت لها متتأخريش الاسبوع الجاى وصوت محمد كريشان فى الخلفيه ينقل مايحدث فى سوريه

الاثنين، 23 يناير، 2012

رساله الحجاج بن يوسف لطارق بن عمرو عن المصريين

الحجاج بن يوسف فى وصيته لطارق بن عمرو عن المصريين قال :

لو ولاك أمير المؤمنين أمر مصر فعليك بالعدل
فهم قتلة الظلمة وهادمى الأمم وما أتى عليهم قادم بخير إلا إلتقموه كما تلتقم الأم رضيعها وما أتى ع...ليهم قادم بشر إلا أكلوه كما تأكل النار أجف الحطب
وهم أهل قوة وصبر و جلدة و حمل
... ...
و لايغرنك صبرهم ولا تستضعف قوتهم
فهم إن قاموا لنصرة رجل ما تركوه إلا والتاج على رأسه
وإن قاموا على رجل ما تركوه إلا وقد قطعوا رأسه
فاتقى غضبهم ولا تشعل ناراً لا يطفئها إلا خالقهم
فانتصر بهم فهم خير أجناد الارض وأتقى فيهم ثلاثاً

1- نسائهم فلا تقربهم بسوء وإلا أكلوك كما تأكل الأسود فرائسها

2- أرضهم وإلا حاربتك صخور جبالهم

3- دينهم وإلا أحرقوا عليك دنياك

وهم صخرة فى جبل كبرياء الله تتحطم عليها أحلام أعدائهم وأعداء الله

الأحد، 1 يناير، 2012

انا حره فؤاد حداد

مالقيتش احلى من القصيده دى ابتدى بيها السنه الجديده كل سنه وانتوا طيبين

أنا حرة وأموت فى الحريه
ومزاجى أعمل سحلية
أزحف ع الارض وع الحيطة
وأطلع وأنزل وأعمل زيطة
وأضرب فى الشمس طرمبيطة

أنا حرة بديلى وبراسى
وماحدش يكتم انفاسى
وماحدش ماسك احساسى

ولا احط قزاز ولا أقفل شيش
عقلى يا هزاز كلك نغاشيش
أنا حرة أعيش أنا عاوزة أعيش
أنا بدى أعيش أنا نفسى أعيش
على كيف كيفى

أنا حرة وأموت فى الحرية ومزاجى أعمل سحلية
أرقع فى الشمس الزغروطة وآخد حمام من غير فوطة
أنا براسى وبديلى حرة بنهارى وبليلى
حرة مناخيرى القطقوطة
أنا حرة بخشمى مهوش خشمك
وماحطش برقع ولا يشمك
أنا حرة وأموت فى الحرية ومزاجى أعمل سحلية
ولا أحط قزاز ولا أقفل شيش
عقلى يا هزاز كلك نغاشيش

أنا حرة أعيش

أنا حرة وأموت فى الحرية ومزاجى أعمل سحلية
أنا أبقى سحلية وسيمة ويجينى برص بتاع سيما
وبتاع مزيكا وترالملم وأتاوى فى حضنه وأنا باحلم
ويقولى ابتسمى يا بسيمة وافرحى بالمية والخضرة
ما تحطيش أحمر ولا بودرة

ولا أحط قزاز ولا أقفل شيش
عقلى يا هزاز كلك نغاشيش
وأنا حرة أعيش

أنا حرة وأموت فى الحرية ومزاجى أعمل سحلية
سحلية وحابيبى سحالى
أنا حرة بحالى ومحتالى

حرة أصحصح ولا أسخسخ ولا أغنى وقلبى يشخشخ
أبواب الدنيا فاتحة لى ما أقعدتش فى الاودة لوحدى
وما احطش إيدى على خدى
ولا أحط قزاز ولا أعمل شيش
عقلى يا هزاز كلك نغاشيش

أنا حرة أعيش أنا عاوزة أعيش
أنا بدى أعيش أنا نفسى أعيش
على كيف كيفى